«مليكة» الهيب هوب

مغنية هيب هوب عربية تسعى لتحطيم الصور النمطية المجتمعية وتغني المرأة والعروبة وفلسطين

 by Fabien Chareix

حصدت مغنية الهيب الهوب العربي مليكة عاصفة من التصفيق بعد كل أغنية قدمتها على مسرح جامعة باريس السوربون أبوظبي في إطار فعاليات شهر الفرنكوفونية، ورغم الحضور المتواضع إلا أن الطاقة التي غنت بها مليكة تعادل مئة شخص على حد تعبير القيمين على الفعالية. تحمل مليكة إلى جانب اسمها الفني كمغنية هيب هوب اسمين آخرين، الأول (LIX  ) حين كانت تغني الهيب هوب بالإنكليزية، والثاني اسمها الأصلي (لين فتوح). إلا أن هذا التنوع ينسحب على حياتها الشخصية، حيث ولدت في فرنسا من والدين لبناني وجزائرية، ثم ترعرعت في لبنان، وتعيش حاليا في دبي، وتغني بلغات ثقافات متعددة أبرزها العربية التي ارتبط اسم مليكة بها كمغنية هيب هوب عربي.

24 قيراط

عندما ظهرت على قناة ام تي في العربية وصفها فريد وقصي مقدما برنامج مغني الراب على قناة MTV العالمية بأنها  “ماسة في أرض وعرة صقلناها وحصلنا على ماسة ثمينة عيارها 24 قيراط”، لكن الاستماع لثوريتها وأغنياتها اللافتة تجربة مختلفة، حيث تفاخر بعروبتها التي بدأت منها الحكاية وبدايتها مع أغنية (يا لبنان) التي أطلقتها بعد حرب لبنان عام 2006، لكن في حفلتها الأخيرة قدمت أغنية لافتة أيضاً تعزز فيها افتخارها بأصولها العربية رغم تعدد ثقافاتها فقتول فيها (العرب هني أصلي) وترددها كلازمة للأغنية وتدعو الجمهور لغنائها معها، وفي إحدى أغنياتها القديمة تطالب مليكة المرأة بالعمل فتقول (ما تعيشي بحيرة قومي اشتغلي وجيبي الليرة)، كما تتناول المشكلات الاجتماعية والصور النمطية التي تنال من الفتيات (ازا بنات سهرت بقولو عنها مش صالحة/ بس الشاب معليش خلّيه إلا الصباحة) في محاولة لتحطيم هذه القيود من خلال الحديث عنها.

شروط الإنتاج

تعمل مليكة في مجال الإعلانات وتجمع المال لإنتاج ألبومها الأول كي لا تخضع لشروط شركات الإنتاج، رافضة تحويلها إلى سلعة تتعرى لجذب المشاهدين، وتعتبر أن كونها امرأة يجعلها أكثر حذراً. تعتبر مليكة أغنياتها إيجابية لأنها لا تكتفي بطرح المشكلات لكنها تطرح حلولاً لها أيضاً من وجهة نظرها الخاصة، من خلال استخدام لغة الشارع لكن دون أن تنزلق إلى الشتيمة التي تعبرها دليل إفلاس المغني، لأن كثيراً من الأغنيات التي يقدمها مغنو الراب تعكس شخصيتهم لكونهم في الأحيان هم من يكتبون أغنياتها، وتشدد على قربها من الشارع الذي تختصر فيه عامة الشعب.

بداية

حين بدأت بغناء الراب في العام 2001 لم يكن هناك العديد من مغني الراب في العالم العربي، لكنها ترى أنا مغني الراب في الوقت الراهن محظوظون لوجود تجارب سابقة. وعن تجربتها تقول “في أيامنا لم يكن هناك نماذج عربية وكنا نستمتع لأمريكيين واجانب، كنت احب الراب في كيفية التعبير عن رأيه. ثم بدأت بالتعرف على بعض المغنين وبدأت الكتابة. وقتها لم يكن هناك استديو وكنا نلتقي ونغني في إحدى الحدائق بوسط بيروت”، لكن نقطة التحول كانت مع إخبارها للأهل عن أولى حفلاتها “وكانوا ضد الفكرة رغم انفتاح العائلة، ووقتها أبدى والدي خشيته من صورة الفنانات العرب العارية على التلفزيون، فصرت أغني وأغطي وجهي وعندما أنهي فقرتي أبدل ملابسي وأصير بين الجمهور”، لكن هذا الحال تغير مع تسجيل بعض الأغنيات بداية وأسمعتها للوالد الذي أعجب وشجع مع التركيز على الدراسة كونها كانت لا تزال تدرس في الثانوية.

رسالة الفن

تؤمن مليكة بالرسالة التي تقدمها وتختصرها في ثلاثة محاور هي المرأة، والعروبة، وفلسطين. تعتبر ملكية أن كونها امرأة فتح أمامها فرصاً أكبر وخصوصاً كونها عربية ومسلمة وهذا أثار فضول الكثيرين للتعرف على ما تقوله، لكن كان عليها العمل بجد أكبر للحصول على احترام الشباب العرب. تعترف مليكة أن خروجها من بيروت خفف من إنتاجها على اعتبار المغني يستلهم بيئته إلا أنها لا تخفي سعادتها بالحياة في دبي وما تتمتع به من نظام وأمان وتطور تتمنى وجوده في كل البلدان العربية.

جولة عالمية

لم يكن لقاء مليكة بجمهور أبوظبي هو الأول حيث سبق لها أن افتتحت حفل سنوب دوج في جزيرة ياس في عام 2011، وحازت على اهتمام المنتجين الدوليين لتميزها بموسيقاها وأسلوبها منذ ظهرت على الساحة. حاليا تعمل على تحضير ألبومها الأول الذي ينتجه فريد روك (الذي عمل مع سنوب دوج، وبريتني سبيرز و50 سنت على سبيل المثال لا الحصر)، وتندرج حفلتا ضمن جولة ترويجية في التحضير لإطلاق ألبومها، بعد أن غنت في فرنسا وسويسرا وألمانيا ومالي وليبيا ولبنان وسلطنة عمان.

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s